الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 #@#الحراس الأجانب يغزون الكالتشيو #@#

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
HMH
المدير
المدير


المساهمات : 1133
تاريخ التسجيل : 16/08/2007
العمر : 21
الموقع : http://egyptstars.yourme.net/

مُساهمةموضوع: #@#الحراس الأجانب يغزون الكالتشيو #@#   السبت أكتوبر 27, 2007 3:04 pm

حتى سنوات قليلة مضت كان عشاق الدوري الإيطالي " السيرا A " واثقون من ثلاث مسلّمات : الأولى أن الكرة مستديرة , والثانية أن مباراة كرة القدم تمتد إلى 90 دقيقة , والثالثة أن حراس المرمى الطليان هم الأفضل في العالم ,

اليوم مازال المشجعون الطليان يثقون بالمسلّمتين الأولى والثانية لكنهم يترددون في الإقرار مباشرتاً في المسلّمة الثالثة ولا سيما أن من يقف تحت الخشبات الثلاث لنصف أندية الدرجة الأولى تقريباً هم حراس مرمى أجانب لدرجة جعلت الكثيرين يتساءلون : هل أنتهى عصر دينو زوف وزينغا وباليوكا وبيروزي وتولدو وبوفون ؟!


وكيف يمكن لعشرة أندية إيطالية أن تضع عرينها في أيدي حراس غير إيطاليين في الوقت الذي تتهافت فيه الأندية الأوروبية على ضم حراس إيطاليين لحموا عرينها ؟!
البداية بالبرازلين
ديدا حامي عرين ميلان


إذا كانت السطور السابقة لم تثر دهشة البعض فإن ما هو آت أكثر غرابة وإثارة , حيث يبدو أن مسؤولي الأندية الإيطالية باتوا يفضلون حراس المرمى البرازيليين عن غيريهم من حراس المرمى العالميين مع العلو أن أكثر ماكان يشكو منه البرازيليون على مر التاريخ هو ندرة المواهب في هذا المركز تحديداً , ويكفي أن نتذكر ما فعله فالدير وأليماو بمنتخبي البرازيل ( 82 , 86 ) قبل مجيئ كلاوديو تافاريل الذي احترف في العام 1990 مع بارما الإيطالي , اليوم أحد أول الحراس الأجانب في الكالتشيو , وليفتح تألقه آنذاك الطريق أمام العديد من أبناء بلده , فجاء ديدا إلى ميلان في العام 2000 , ليصبح أحد العناصر الأساسية في الفريق وفي أنجازاته اللاحقة ولا سيما بعدما قاد الروزينيري إلى الفوز بلقب دوري أبطال أوربا عام 2003 على حساب يوفنتوس , وكذلك عام 2007 على حساب ليفربول , إضافة إلى العديد من البطولات والألقاب الأخرة .

جوليو سيزار حامي عرين الانتر



قبل موسمين فقط نجح برازيلي آخر من حجز مكان أساسي له مع الجار الإنتر , وهو جوليو سيزار , الذي أزاح من بين الخشبات الثلاث واحد من أفضل حراس المرمى الطليان " فرنشيسكو تولدو " ليصبح خلال فترة وجيزة الحارس الرقم واحد في النيرازوري ,

دوني حامي عرين الذئاب


وعلى المنوال ذاته فرض الحارس البرازيلي الآخر دوني نفسه حارساً أساسياً في فريق العاصمة الإيطالية روما مبعداً من دربه حارس مرمى منتخب شباب إيطاليا جيانليوكا كورسي الذي يعتبره البعض أحد أبرز الحراس الواعدين في مستقبل الكرة الإيطالية ,

وأخيراً لا يمكن تجاهل الدور الذي لعبه حارس فريق جنوة البرازيلي زوبينيو البالغ من العمر 24 عاماً في عودة الفريق الصقلي إلى مصاف أندية الدرجة الأولى بعد أداء مميز خلال الموسم الماضي في الدرجة الثانية .

جنســيات مختلفة


في واقع الأمر إن حراس المرمى الربرازيليين ليسوا وحدهم في هذا المضمار التنافسي مع نظائرهم الطليان , إذ لا يستطيع أحد تجاهل المستوى الرائع الذي قدمه الحارس الفرنسي " سباستيان فراي " مع فريقه فيورينتينا عبر المواسم الأخيرة حيث ساهم بنهضة نتائج الفريق منذ عودته إلى الدرجة الأولى ,

كما أن تعاقد سيينا مع الحارس اليوناني قسطنطين ديمتيروس . ووضع أودينيزي ثقته في السلوفيني سامر هاندانوفيتش , وضم لازيو للأرجنتيني خوان بابلو كاريزو , كلها عوامل تثير القلق في نفوس متتبعي الكرة الإيطالية ولا سيما أن الحديث السابق كله يتمحور حول حراس المرمى الأساسيين في فرق الكالتشيو دون النظر إلى اتلنجنسيات المختلفة التي تضمها دكة بدلاء هذه الأندية في هذا المركز تحديداً .


دينو زوف قـلق !



عميد حراس المرمى الإيطاليين دينو زوف الذي يعد أكبر حارس مرمى رفع كأس العالم بكرة القدم لم يخف قلقه إزاء تحول العديد من الأندية الإيطالية نحو حراس المرمى الأجانب وهو ما ينبئ على حد تعبيره بأزمة شبيهة بتلك التي عانى منها ومايزال يعاني منها المنتخب الإنجليزي الذي يفتقد إلى حارس مرمى من طراز رفيع منذ أعتزال بيتر شيلتون وديفيد سيمان ,

ويحلل زوف الأزمة في إيطاليا قائلاً " لا أستطيع الجزم بأن مركز حراسة المرمى لم يعد يغري الجيل الجديد من ممارسي كرة القدم الشبان , فأنا متأكد من وجود بعض الحراس الجيدين والموهوبين هنا أو هناك , لكني أعتقد أن هؤلاء البحث عن أندية يستطيعون من خلالها اللعب بشكل أسبوعي وإثبات جداراتهم حتى وإن كان ذلك يعني الخروج من مظلة نادي كبير إلى آخر أصغر ةأقل شهرة منه ".



ثقة بوفون



حارس مرمى نادي يوفنتوس ومنتخب إيطاليا جيانليويجي بوفون والذي مازال يعد من وجهة نظر الكثيرين الحارس الأفضل في العالم يثق ثقة عمياء بالمدرسة الإيطالية ويقول " مازلت أثق بأن مدرسة حراس المرمى الإيطالية ستستعيد مكانتها داخل وخارج إيطاليا ,, أعتقد أنه ما زال هناك العديد من حراس المرمى الجيدين في السيرا A " ,

قد تبدو نظرة بوفون إلى الأمور مفرطة في التفاؤل نوعاً ما ولا سيما إذ ما القينا نظرة سريعة على أعمار حراس المرمى الطليان الموجودين مع أنديتهم حالياً , حيث سنجد أن معظمهم في آواخر الثلاثينيات من العمر مثل حارس باليرمو " ألبرتو فونتانا " وحارس بارما " لوكا بوتشي " وحارس إمبولي " دانيللي بالي " ,

لكن بوفون يؤمن بأن الصبر سيكون المفتاح الرئيسي للعثور على حراس مرمى جدد يحفظون التقاليد الكروية الإيطالية ويقول " هناك أعتقاد سائد بأن حراس المرمى لا يصلون إلى مستوى عال من الكفاءة إلا بعد أن يتجاوزو الـــ 25 من العمر ,, لا أريد أن أبدو متبجحاً , ولكن الأمر لم يكن كذلك بالنسبة لي عندما أخترق العديد من الجوائز وأنا في سن الـــ 17 ,, ليس بالضرورة أن يتألق الجميع في سن مبكرة لكن من الضروري أن تضع الأندية ثقتها بهؤلاء الحراس فذلك أفضل من المخاطرة بقتل موهبة شابة " ,

في الحقيقة لم تبدأ الأندية الإيطالية بمنح حراسها الشبان الفرصة لإثبات أنفسهم فإنها ستضطر بعد عدة سنوات إلى ترداد ما تغنيه جماهير اليوفي كل أسبوع (( لا يوجد سوى بوفون واحد في إيطاليا )) .

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://egyptstars.yourme.net/
King Of Lovers
المدير
المدير
avatar

المساهمات : 1106
تاريخ التسجيل : 16/08/2007
العمر : 26

مُساهمةموضوع: رد: #@#الحراس الأجانب يغزون الكالتشيو #@#   السبت أكتوبر 27, 2007 3:15 pm

هذا شيء واضح فعلاً

_________________
إنتهى عصر العبيد وبدأ عصر الملوك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://egyptstars.yourme.net
 
#@#الحراس الأجانب يغزون الكالتشيو #@#
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات نجوم مصر :: الكرة الأوروبية :: الكرة الإيطالية-
انتقل الى: